الدورة الرابعة للمنتدى الاقتصادي العربي الياباني بالدارالبيضاء



مشاركة وفد هام من كبريات الشركات اليابانية يترأسه وزير الاقتصاد والتجارة والصناعة

احتضن المغرب أيام 4 و5 ماي 2016، بالدارالبيضاء، الدورة الرابعة للمنتدى الاقتصادي العربي- الياباني. وتنظم هذه الدورة من طرف وزارة الصناعة والتجارة والاقتصاد الرقمي بتعاون مع وزارة الشؤون الخارجية والتعاون والحكومة اليابانية وجامعة الدول العربية.

و شهدت هذه الدورة الرابعة من المنتدى، مشاركة وفد ياباني رفيع المستوى يترأسه وزير الاقتصاد والتجارة والصناعة، السيد موتو هاياشي، و ضم حوالي ستين مسؤولا حكوميا بمن فيهم السيد يوجي موتو، كاتب الدولة في الشؤون الخارجية وأزيد من 250 من رؤساء كبرى الشركات اليابانية، مثل تويوتا، ميتسوي، فوجي فيلم، سوميتومو، ميتسوبيشي، هيتاشي، وتوشيبا...

وعلى نحو مماثل، عرفت هذه التظاهرة مشاركة متميزة للعديد من الشخصيات الحكومية والاقتصادية العربية ووفد من جامعة الدول العربية يترأسه نائب الأمين العام للجامعة السيد محمد التويجري.

ويعكس هذا الحضور المتميز الرغبة في تعزيز العلاقات الاقتصادية بين الدول العربية واليابان وتطوير الاستثمارات البينية وكذلك الإرادة المشتركة التي تحدو الجانبين من أجل الانخراط في شراكة حقيقية مربحة للطرفين.

وتميز برنامج الدورة الرابعة للمنتدى بتنوعه وكثافته حيث تخلله العديد من الورشات واللقاءات الثنائية التي ستمكن من إبراز فرص الشراكة والاستثمار المتنوعة التي تتيحها الاقتصاديات العربية واليابانية في العديد من القطاعات لا سيما في قطاعات الصناعة والطاقة والاقتصاد الأخضر والمالية والبنيات التحتية والبحث والتطوير.

كما عرف المنتدى تنظيم جلسة عمومية مخصصة لتقديم فرص الاستثمار والشراكة التي توفرها المملكة المغربية للمستثمرين ورجال الأعمال العرب واليابانيين.