مركز المغرب للبيانات: أول منصة للحوسبة السحابية (كلاود كامبيوتنغ) بإفريقيا الناطقة بالفرنسية.

• موقع مغربي 100 في المائة مصمم طبقا لمواصفة TIER 3
• مشروع منجز بشراكة مع مؤسسة مغرب المقاولات الصغرى والمتوسطة في إطار برنامج "إمتياز"

افتتحت المجموعة المغربية "ميد أفريكا سيستيمس " (ميداسيس)، المتخصصة في تكنولوجيات المعلومات ذات القيمة المضافة العالية، بتاريخ 19 شتنبر2017 بتمارة، "مركز المغرب للبيانات " الذي يُعد أول منصة للحوسبة السحابية بإفريقيا الناطقة بالفرنسية، وذلك على موقع مغربي 100 في المائة مصمم طبقا لمواصفة TIER 3 .



وقد ترأس الحفل الرسمي كاتب الدولة لدى وزير الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الرقمي، السيد عثمان الفردوس، بحضور شركاء محليين ودوليين للمجموعة وعدة مدعوين بارزين.

ويعتبر هذا المشروع، الذي بوشر ومُوِّل بشراكة مع مؤسسة مغرب المقاولات الصغرى والمتوسطة في إطار برنامج "امتياز"، أول إنجاز لمجموعة "ميداسيس" ضمن استراتجيتها التنموية الرامية إلى إنشاء مراكز بيانات في المغرب وإفريقيا. وصرح المدير العام لمركز المغرب للبيانات، السيد محمد بنميرة، "أنه يتطلع إلى الإسهام في التقدم والإشعاع التكنولوجي لبلادنا في إفريقيا والعالم، من خلال موقعه كمركز تكنولوجي إقليمي".

ولدى تسليطه الضوء على خبرة المهندسين المغاربة الذين عملوا على تصميم مركز البيانات هذا، أكد السيد عثمان الفردوس " أن إحداثه يساهم في انبثاق منظومة صناعية تكنولوجية ناجعة بالمغرب يدعمها بشكل مستدام مخطط المغرب الرقمي 2020 الذي يسعى إلى جعل المملكة تتبوأ مكانها ضمن البلدان الثلاثة الأوائل الأكثر تقدما بمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في مجال البنيات التحتية وعلى مستوى مناخ أعمال تكنولوجيا المعلومات".

ويُرتقب أن يشكل مركز بيانات المغرب نواة لمنظومة صناعية تكنولوجية ذات تأثير اقتصادي كبير، بالنظر إلى أنه سيصبح منصة لإنتاج خدمات أفقية موجهة للمقاولات الصغيرة جدا والمتوسطة والمقاولات الكبرى والإدارات العمومية والمقاولين الذاتيين، عبر أسواق ستُخصص لدعم منظومات صناعية وعلاقات المقاولات الكبرى مع المقاولات الصغرى والمتوسطة. وسيصبح هذا التحول الرقمي بمثابة رافعة لانبثاق جيل جديد من المقاولات الصغرى والمتوسطة ذات القيمة المضافة العالية، واندماجها الرقمي.

ويعتبر هذا المشروع تتويجا لعشرين سنة من خبرة ومهارة مهندسين مغاربة لمجموعة "ميداسيس" الذين عملوا على إنجاز مركز بيانات مصمم وفقا للمعايير الدولية في مجال السلامة والجاهزية ويستجيب لاحتياجات مقاولات مغربية عمومية وخاصة.

وتتطلع مجموعة "ميداسيس" إلى آفاق أرحب، حيث أشرفت على هامش حفل الافتتاح، في إطار مخطط تنموي طموح، على توقيع شراكة استراتيجية هامة أصبحت تربطها بمجموعة "زيركوم" الرائدة في تشييد واستغلال مراكز البيانات بالمملكة المتحدة. ويعتزم الشريكان بالتالي إنجاز مشروع مشترك لإحداث قاعدة للتشغيل البيني لمركز مغربي دولي للبيانات موجه للأسواق المغربية الإفريقية، وهذا باستثمار قيمته 800 مليون درهم.