شركة E2IP تفتتح مصنعها الجديد بالمغرب

بتاريخ 22 أكتوبر 2019، افتتحت شركة E2IP، وهي مقاولة مبتكرة في مجال الإلكترونيات القابلة للطباعة وعلم المواد، موقعها الجديد للتصنيع المتخصص في إنجاز مشاريع الابتكار في مضمار تكنولوجيات القطيعة بميد بارك بالدار البيضاء. وقد جرت مراسم الافتتاح بحضور وزير الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي السيد مولاي حفيظ العلمي والرئيس المدير العام لشركة E2IP السيد إريك سان جاك.



وبعد مُضي عشرة أشهر على بدء أشغال التشييد بميد بارك، أصبح الموقع جاهزا بالكامل لمباشرة نشاطه المتمثل في إنتاج حلول الأسطح البينية الذكية الخاصة بالتفاعل بين الإنسان والحاسوب وتكنولوجيات الإلكترونيات القابلة للطباعة مثل الإلكترونيات الـمُضَمَنَّة في الأسطح الوظيفية والأفلام الموصِلة الشّفافة ودارات التدفئة المطبوعة.

وقد صُمِّم هذا المصنع – الذي يمتد على مساحة 6000 متر مربع – بشكل يتناسب تماما مع تلبية الطلب المتنامي على الأسطح البينية الذكية والأسطح الوظيفية، والخاصة أساسا بقطاع الطيران والقطاعين الطبي والصناعي.

علاوة على ذلك، وبتواجدها في ميدبارك بقطب الطيران المغربي (عدة شركات متعددة الجنسية و16.700 مستخدم يعملون بهذا الفضاء الجغرافي) وبفضل التكوينات المقدمة لمستخدمي شركة E2IP من لدن معهد مهن الطيران، فالمقاولة تعزز موقعها كفاعل رئيسي في مضمار صناعة الطيران.
ويعتبر افتتاح هذا المصنع الجديد مبادرة إضافية في توسعة المقاولة على المستوى الدولي، حيث أنه سيصبح المركز العالمي لتصنيع منتجات شركة E2IP بكميات كبرى.

وأكد السيد العلمي بهذه المناسبة " أن هذا التوطين الدولي الأول خارج حدود قارة أمريكا الشمالية يعكس مدى جاذبية وجودة منصة صناعة الطيران المغربية"، مضيفا "بأن هذا المصنع الجديد الذي هو أحد مكونات المنظومة الصناعية لشركة بوينغ، يسمح بتوطين مهنة جديدة رائدة بالمغرب، وتعزيز سلسلة التوريد المحلية والتموقع بتخصصات جديدة ذات قيمة مضافة عالية".

وصرح السيد سان جاك "بأن مداخيل المقاولة ارتفعت بأزيد من الضعف خلال السنتين المنصرمتين ويُرتقب أن تُضاعفها أيضا خلال السنتين المقبلتين. ومن شأن هذا المصنع أن يسمح لنا بدعم استراتجيتنا التنموية، مع توفير خدمة أفضل لزبنائنا متعددي الجنسية، الذين يتصدرون أسواقهم الخاصة على المستوى الدولي، في عملية التحول صوب الإلكترونيات القابلة للطباعة"، مُضيفا بأن "الموقع الجغرافي للدار البيضاء يسمح باندماج أكثر نجاعة مع زبنائنا الذين يطورون بنياتهم التحتية الميدانية وبشكل خاص في أمريكا الشمالية وأوربا".

ويعكس هذا الموقع الجديد على نحو تام أبعاد الرؤية الجدية لشركة E2IP كمقاولة في أوج النمو المستند إلى الابتكار، والتي تسهر على تنمية محفظتها الخاصة بحقوق الملكية الفكرية المتعلقة بتكنولوجيات القطيعة في مجال الإلكترونيات القابلة للطباعة، وذلك بواسطة شراكتها الاستراتيجية مع المجلس الوطني للبحث في كندا.

--------------

عن شركة E2IP

إن شركة E2IP للتكنولوجيات هي الشركة الأم لعدد من وحدات الأعمال المتخصصة في ميدان حلول الأسطح البينية الذكية الخاصة بالتفاعل بين الإنسان والحاسوب وفي مجال التكنولوجيات الإلكترونية القابلة للطباعة. وتُركز شركة E2IP نشاطها بشكل خاص حول الابتكار والبحث العلمي، لتوسيع محفظتها الخاصة بالملكية الفكرية وتكنولوجيات القطيعة المبتكرة.