قطاع الطيران: مجموعة AD Industries تفتتح مصنعا جديدا بالدارالبيضاء

افتتحت المجموعة الفرنسية AD Industries، يوم الثلاثاء 15 مارس 2022 بميدبارك، موقعها الصناعي الجديد AD Industrie Mechanical Assemblies Aerospace (أديما )، بحضور  وزير الصناعة والتجارة، السيد رياض مزّور، والرئيس المدير العام لمجموعة AD Industries، السيد إفرار ويليمارس Evrard WILLEMAERS.

 

وباستثمار إجمالي قدره 116,13 مليون درهم، فهذا الموقع الجديد المتطور تكنولوجيا، والممتد على مساحة تبلغ 5000 متر مربع، متخصص في المعالجة الآلية وتجميع الأجزاء المعدنية المعقدة الخاصة بمحركات الطائرات، وهو جزء من مشروع LEAP لشركة بوينغ.

 

 

وهذا المشروع الرائد الذي يندرج في إطار تطوير المنظومة الصناعية لشركة Boeing في المغرب، والذي يحظى بدعم وزارة الصناعة والتجارة، سيسمح بإحداث 130 منصب شغل مباشر.  ومن شأن نشاط هذا المصنع الذي يهم تصنيع المعادن والمعالجة الآلية والتجميع، أن يُعزز حضور مجموعة AD Industries بالمغرب، من خلال توفير تشكيلة متكاملة من المنتجات تجمع في آن واحد بين مزيج معدني ولوازم تركيبية ذات تكنولوجية عالية، من أجل إنتاج أجزاء ومجموعات متكاملة بالمغرب.

 

وأوضح السيد الوزير في هذا الصدد بأن " هذا المشروع يبدأ مرحلة جديدة من تطوير المنظومة الصناعية الرائدة لشركة بوينغ وسلسلة قيمة قطاع الطيران المغربي.  وسيدعم تفعيله انبثاق مهن جديدة مبتكرة بالغة التعقيد، بشكل متزايد، مثل تصنيع أجزاء المحركات، مما سيعزز مكانة المملكة في أنشطة ذات قيمة مضافة العالية وتطوير سلسلة التوريد المحلية للقطاع". وأكد في هذا الشأن أن "المنظومة الصناعية لمحركات الطائرات"، تنخرط اليوم في دينامية قوية واعدة بالنسبة لمستقبل القطاع، والتي لن تتأخر في اجتذاب مشاريع جديدة  مهيكلة، تعكس مدى مصداقية المغرب كشريك لا محيد عنه". 

 

 

ويتوخى هذا الموقع، الذي من شأنه تعزيز التعاون الوثيق والتاريخي بين المملكة وشركة بوينغ، استضافة مشاريع أخرى من خلال مواكبة زبنائها على المستوى الدولي والانخراط في سلسلة التوريد المحلية.  ويمثل تواجد مجموعات عالمية في المغرب مثل AIRBUS و SAFRAN وRaytheon Technologies   و SPIRIT Aerosystems ، فرصا حقيقية لإحداث أو تعزيز شراكات مثمرة.

 

ومجموعة AD المتواجدة في المغرب منذ أزيد من 10 سنوات، من خلال موقع AD Industries Composites بطنجة، متخصصة في الأجزاء المصنَّعة من معادن صلبة، علما أنها تقوم بتصنيع أجزاء محركات الطائرات منذ 50 عاما.

 

 

ومع استئناف نشاط الطيران العالمي، تعمل مجموعة AD Industries على توسيع وجودها بالمغرب. ويُرتقبُ بالتالي أن يصل عدد العاملين بها إلى أزيد من 150 شخص بموقعي طنجة والدار البيضاء، وذلك بحلول نهاية عام 2022، وأكثر من 400 شخص في غضون ثلاث سنوات.

 

ويعكس هذا المشروع الصناعي تطلع مجموعة AD Industries إلى تعزيز مكانتها كفاعل مرجعي لصناعة الطيران الدولي، من خلال استكمال عرضها الصناعي بمنصة إضافية طموحة ناجعة، مع الحفاظ على المستوى الحالي لتكنولوجيات الطيران المتطورة.  

 

عن مجموعة AD Industries :

تضم مجموعة AD Industries حوالي 1000 مستخدم وتُحقق رقم معاملات تبلغ قيمته 150 مليون أورو.
وهذه المجموعة التي تتواجد بثلاث بلدان (فرنسا والمغرب وتونس) تقوم بتصميم وتصنيع وإنتاج أجزاء لقطاعات الطيران والدفاع والفضاء والطب والسيارات. وهي تعتمد على 12 موقعا إنتاجيا تتوزع بين أقسامها الأربعة: قسم الصفائح المعدنية وقسم التجميع الميكانيكي وقسم اللوازم التركيبية وقسم الهيدروليك.